Global - العربية

التصاريح الصحفية

سلطنة عمان والطيران العماني ينالا إعجاب كبار الشخصيات المشاركة في منتدى قادة الفكر

تاريخ: 24 سبتمبر 2014
سلطنة عمان والطيران العماني ينالا إعجاب كبار الشخصيات المشاركة في منتدى قادة الفكر

لقد كان من المتوقع أن يكون تأثير منتدى العقول المفتوحة في مسقط على رجال الأعمال العمانيين الشباب وقطاع الشركات عميقا، ولكن الأثر الذي تركه الطيران العماني وسلطنة عمان على المشاركين من كبار الشخصيات كان أيضا عميقا على نحو مماثل.

تم تنظيم منتدى العقول المفتوحة على مدى يومين بتاريخ 3 و 4 سبتمبر بقاعة عمان بفندق قصر البستان ريتز كارلتون في مسقط وحضره بعض من قيادات الفكر من المتحدثين العالميين الرواد الأكثر احتراما وتقديرا وتأثيرا على مستوى العالم بهدف تحفيز وتثقيف رجال الأعمال العمانيين الشباب وقطاع الشركات. وصل العديد من المشاركين في هذا الحدث الهام الى سلطنة عمان على متن طائرات الطيران العماني الحائزة على جوائز دولية، وقد أتيح للجميع الفرصة لمشاهدة بعض من أهم المناطق السياحية والثقافية التي تجذب الزوار.

علق أحد ضيوف الندوة المرموقين وهو الكاتب البريطاني صاحب الروايات الأكثر مبيعا اللورد جيفرى آرتشر قائلا، إن الطيران العماني يقدم خدمة رائعة ومثالية للغاية. الأطقم الجوية متميزة ذات كفاءة عالية يتسمون بالبشاشة والهدوء، كما أن مقاعد درجة رجال الأعمال استثنائية، أما سلطنة عمان فهي بلد رائع الجمال بكل المقاييس.

المقاعد التى أشار اليها اللورد آرتشر حصدت لعامين متتاليين هما 2011 و 2012 لقب أفضل مقعد درجة رجال أعمال على مستوى العالم خلال حفل توزيع جوائز الخطوط الجوية العالمية، كما حقق الطيران العماني لقب شركة الطيران الأفضل في الشرق الأوسط متقدما بذلك على أكبر وأشهر شركات الطيران في المنطقة في هذه الفئة خلال حفل توزيع جوائز السفر العالمية 2014 الذي أقيم في إمارة دبي مؤخرا.

من جانبه أيضا، علق المطرب وكاتب الأغاني والملحن والمنتج الموسيقي البريطاني ذائع الصيت سامي يوسف، المشارك في ندوة العقول المفتوحة قائلا، عند السفر إلى سلطنة عمان فإن خياري الدائم هو الطيران العماني. لقد لفت انتباهي مستوى جودة الخدمات والمنتجات ووسائل الترفيه على متن الطائرة ومواعيد الاقلاع الملائمة وكذلك توقيتات رحلات الربط، كما تعد سلطنة عمان من الدول الرائعة التي تتميز بكرم الضيافة ، وتوفر الأمن والأمان. إنه لشيء رائع حقا، أشعر أنني بحالة جيدة جدا هنا.

أيضا علقت كانديس جونسون، خبيرة الاتصالات والإعلام ومهندسة الأقمار الصناعية العالمية قائلة، إنني في غاية السعادة والغبطة حيث أقلعت الرحلة في الوقت المحدد لها بخدمة ممتازة من طاقم الضيافة. لقد سافرت بالدرجة السياحية لعدم توفر مقاعد بدرجة رجال الأعمال، ولكنني إستمتعت كثيرا بالرحلة. قام طاقم الضيافة مشكورا بتخصيص ثلاث مقاعد بدلا من واحد، حيث كنت بحاجة ماسة للراحة في ذلك اليوم. إن الشمس الدافئة والمياه الزرقاء والشاطئ الرائع لا يضاهيها إلا كرم الضيافة العمانية الأصيلة.

أما توني ويلر، رجل الأعمال المتخصص في قطاع النشر والمؤسس المشارك لشركة دليل لونلي بلانت العالمية والذي وصل البلاد عن طريق شركة طيران أخرى، إلا أنه يتطلع الى العودة على متن رحلات الطيران العماني فقال، إنني على ثقة بأن ذلك سيكون رائعا، لقد سافرت بمعية زوجتي مورين من إيطاليا إلى إسلام أباد مع الطيران العماني منذ فترة ليست بالبعيدة وقد أعجبت كثيرا بالرحلة. سلطنة عمان وجهة سياحية جذابة ورائعة وتستحق الزيارة بالتأكيد.

حول ذلك، علق بول جريجوروتيش الرئيس التنفيذي للطيران العماني بقوله، نظرا لرعاية الطيران العماني لمنتدى قادة الفكر، فإنه لمن دواعي سرورنا البالغ أن نعلم بأن ضيوفنا المرموقين قد استمتعوا بالتحليق مع الطيران العماني. إن لكل منهم خبرة ومعرفة واسعة في مجال السفر جوا، لهذا فإننا نقدر ونثمن إعجابهم بمنتجاتنا وخدماتنا كما ونتطلع إلى الترحيب بهم على متن رحلاتنا قريبا.

وأضاف محمد بن مبارك الشكيلي، مدير عام التسويق بالطيران العماني قائلا، لقد كان من دواعي اعتزازنا أن يكون الطيران العماني هو راعي رئيسي لمنتدى العقول المفتوحة وأن يساعد في تحقيق أهداف هذا المنتدى الهام، ألا وهو نقل المعرفة لرجال الأعمال العمانيين الشباب، وأيضا إلهامهم وتعليمهم وتشجيعهم لتحقيق أهدافهم المرجوة. إن هذا الحدث يعد من المناسبات الهامة جدا ومن المتوقع أن يساهم بشكل مؤثر في صنع مستقبل الشباب في سلطنة عمان.

وكوننا الناقل الوطني لسلطنة عمان، فإننا نأخذ على محمل الجد كامل المسئولية في مساعدة وتشجيع الشباب على تحقيق كامل إمكاناتهم.

إن دعمنا لمنتدى العقول المفتوحة يأتي ضمن جهود الطيران العماني الحثيثة في مجال تنظيم رعاية المؤتمرات وورش عمل الشركات ورعاية المتفوقين، وأيضا توفير فرص العمل والتطوير الوظيفي للشباب العماني.

سلطنة عمان والطيران العماني ينالا إعجاب كبار الشخصيات المشاركة في منتدى قادة الفكر
 

علاوة على ذلك، فإن رعاية هذا المنتدى الذي يضم عشرة من الرموز العالمية المرموقة في عالم الأعمال والرياضة والأدب والفنون قد ساعد في ابراز هذا الحدث عالميا، مما ساعد في نشر الوعي عن سلطنة عمان ليس فقط كوجهة فريدة تلبي كافة احتياجات زوارها ولكن بوصفها أيضا رمزا للتميز والإبتكار، كما تعكس هذه الصورة على حد سواء سمعة الطيران العماني على المستوى الدولي. وفي الوقت الذى تبدأ فيه المرحلة التالية من التوسع والنمو السريع والطموح للناقل الوطني لسلطنة عمان، سوف يساعد ذلك في تقديم الطيران العماني وسلطنة عمان على أكبر عدد من الناس في جميع أنحاء العالم، ومن ثم فإن توقيت إقامة هذا المنتدى العالمي يعد مثاليا.

إنه لمما يدعو للفخر أننا رحبنا ليس فقط بكبار الشخصيات من الضيوف الذين ألقوا الضوء على منتدى قادة الفكر، ولكن أيضا أتحنا الفرصة للشباب ورجال الأعمال والشركات للإستفادة والتفاعل مع كافة الرموز المحلية والعالمية والذين شاركوا في هذا الحدث الهام.

احجز رحلة